المدير العام للمنظمات يشارك في مؤتمر يزدا الدولي الخاص بالذكرى السادسة للابادة الجماعية الايزيدية

       


    05/8/2020 3:35 مساءَ

    برعاية ومشاركة السيد رئيس الجمهورية الدكتور برهم صالح، وبحضور السيدة وزيرة الهجرة والمهجرين ورؤساء البعثات والوكالات الدولية والسفراء وشخصيات دولية، شارك مدير عام دائرة المنظمات غير الحكومية في الامانة العامة لمجلس الوزراء السيد محمد طاهر التميمي، للسنة الثالثة في المؤتمر الدولي الخاص بالإبادة الجماعية التي ارتكبتها عصابات داعش بحق الأيزيديين، عبر دائرة الكترونية وكانت منظمة يزدا قد رعت المؤتمر في سنته السادسة.
    حيث أشار التميمي الى دعوة الرئاسات في العراق وكذلك المجتمع الدولي الى البدء في محاولة جادة ومسؤولة وعلى مدار الوقت، لدعم المجتمع الأيزيدي العراقي الأصيل، من أجل تحقيق مستقبل آمن ومستقر وكريم، خصوصاً بعد الشرخ المجتمعي الخطير الذي خلفته الفضائع التي ارتكبها تنظيم داعش الإرهابي، وشملت حملات وحشية بقصد الإبادة الجماعية، ومحاولة انهاء الوجود الأيزيدي في المنطقة.
    مؤكدأ على أهمية تركيز الجهود لمعالجة الملفات الأساسية الضامنة لعودة الاستقرار والعودة الطوعية الو سنجار، سواء على صعيد إعادة الحياة الاقتصادية والاجتماعية والأمنية والتربوية والصحية والخدمية، أو على صعيد ترسيخ التعايش السلمي الضامن لحقوق ذوي الضحايا، وبدء برامج العدالة الإجتماعية والجنائية التي تكفل للمنطقة سلامآ طويلا وعادلآ .
     داعيآ المجتمع الدولي وجميع الأصدقاء للتحشيد من أجل دعم الاتفاق المبرم بين الحكومة العراقية وبعثة الامم المتحدة في العراق، على رعاية المؤتمر العام في سنجار الذي كان من المؤمل انعقاده في خريف 2020، لبحث مستقبل سنجار في ظل قضايا العودة الطوعية للنازحين، وإعادة الاستقرار، وترسيخ التعايش السلمي، مجدداً الدعوة لتنسيق الجهود مع اللجنة التحضيرية التي تشرف التميمي برئاستها ومن المقرر انها ستعاود اعمالها المتوقفة بسبب ظروف جائحة كورونا عند صدور امر خلية الأزمة.
    مستعرضآ عددآ من النماذج الناجحة في مجال اعادة الحياة الى سنجار والتي تحققت بجهود أهلها، على صعيد الاقتصاد، وزراعة الاف الدونمات بمحصولي الحنطة والشعير في شمال وجنوب جبل سنجار، والالاف من البيوت البلاستيكية تنتشر على امتداد جبل سنجار موفرة اكتفاءً ذاتيا للسكان، فيما ازدهرت زراعة التبغ السنجاري من جديد.
     معبرآ عن الألم الذي لن ينتهي في ظل وجود اكثر من ثلاثة الاف طفل وامراة ايزيدية مختطفين رغم تحقيق النصر على داعش منذ ثلاث سنوات، وهؤلاء ما زالوا جميعاً مجهولي المصير، وقد يكونون الان، وفي هذه الدقائق التي نتحدث فيها، يعانون الاذلال والخوف والاستعباد.
    وهو ما يؤكد الحاجة الماسة الى اشراك المرأة الايزيدية في اعادة اعمار سنجار، وفسح المجال امامها واسعا للمشاركة في تحديد مستقبل سنجار برمتها، ولعل هذا ايضا ما يدفعنا على الدوام، للدعوة الى تمكين مبدأ الادارة النسوية في سنجار، تعويضا عن الاضرار الجسيمة التي لحقت بالمرأة الايزيدية، واعطاء رسالة مفادها ان نساء سنجار المؤهلات، يمتلكن اسباب القيادة الكاملة، وأن لديهن القدرة الكاملة على خلق نموذج مثالي للتعايش والادارة الرشيدة في قضاء سنجار.
       

    المزيد من المواضيع







    Untitled 1

    اعلانــات

    البحث

    شكاوى واستفسارات المنظمات غير الحكومية

    استقبال شكاوى واستفسارات المنظمات 
    على البريد الالكتروني
    ​ 
    ngoiq@ngoao.gov.iq


      او الاتصال على الخط الساخن
    (407) (زين - اسيا)
    اوقات الدوام الرسمي 
     



    الأمانة العامة لمجلس الوزراء - دائرة المنظمات غير الحكومية