تنسيق جهود المنظمات العاملة في مجال بناء السلام والتعايش السلمي في نينوى
الكاتب: {0} admin
8/31/2018
  تم قراءة الموضوع 87 مرة
  تم تقيم الموضوع من قبل 1 قراء (Not rated)

بارك الأمين العام لمجلس الوزراء الدكتور مهدي العلاق الإعلان عن خطوة توحيد جهود المنظمات المحلية والدولية والجهود الحكومية المبذولة لتحقيق السلام والمصالحة الوطنية في المناطق المحررة، التي تسعى الحكومة العراقية جاهدة الى تحقيقها بعد تحريرها من دنس داعش


بارك الأمين العام لمجلس الوزراء الدكتور مهدي العلاق الإعلان عن خطوة توحيد جهود المنظمات المحلية والدولية والجهود الحكومية المبذولة لتحقيق السلام والمصالحة الوطنية في المناطق المحررة، التي تسعى الحكومة العراقية جاهدة الى تحقيقها بعد تحريرها من دنس داعش.
جاء ذلك خلال كلمته الافتتاحية في ورشة العمل، التي اقامتها دائرة المنظمات غير الحكومية بالتعاون مع الوكالة الالمانية للتعاون الدولي (GIZ)
 بمشاركة البرنامج الانمائي للامم المتحدة ومنظمة سند لبناء السلام والديمقراطية وحقوق الانسان في العراق بفندق بابل ببغداد، للإعلان عن توحيد جهود جميع منظمات المجتمع المدني والجهود الحكومية، من خلال التوصل الى اليات تنسيق فعالة لتحقيق المصالحة والسلام والتعايش السلمي في محافظة نينوى.
واكد العلاق ان الأداء لابد ان يكون بطريقة تكاملية كي تنجح الحكومة والمنظمات في تبني عملية المصالحة، وأثنى على عمل جميع المنظمات والعاملين على تحقيق هذه المهمة.  
وحضر الاجتماع مدير عام دائرة المنظمات في الأمانة العامة لمجلس الوزراء، السيد محمد طاهر التميمي بصفته المشرف العام على جهود بناء السلام والتعايش السلمي والتماسك المجتمعي بين اهالي محافظة نينوى الكرام، الذي أكد ان ملف المصالحة الوطنية يحظى باهتمام كبير من قبل الحكومة العراقية، بالإضافة الى ممثل عن برنامج الأمم المتحدة الانمائي وممثلين عدد من المنظمات المحلية والدولية.