اللجنة التحضيرية لمؤتمر سهل نينوى تعقد الورش الخاصة بمكونات السهل بالتعاون مع البرنامج الانمائي للامم المتحدة
الكاتب: {0} admin
9/16/2017
  تم قراءة الموضوع 201 مرة
  تم تقيم الموضوع من قبل 2 قراء (Not rated)

في اطار توجه الحكومة العراقية والمجتمع الدولي لاعادة الاستقرار وتسريع عودة النازحين الى سهل نينوى ، وبالتعاون مع البرنامج الانمائي للامم المتحدة UNDP عقدت اللجنة التحضيرية المكلفة بالاعداد والتحضير للمؤتمر العام لسهل نينوى ورش عمل لمكونات السهل

في اطار توجه الحكومة العراقية والمجتمع الدولي لاعادة الاستقرار وتسريع عودة النازحين الى سهل نينوى، وبالتعاون مع البرنامج الانمائي للامم المتحدة UNDP عقدت اللجنة التحضيرية المكلفة بالاعداد والتحضير للمؤتمر العام لسهل نينوى ورش عمل لمكونات السهل برئاسة محمد طاهر التميمي مدير عام دائرة المنظمات غير الحكومية  ومشاركة مدير البرنامج الانمائي للامم المتحدة في العراق UNDP السيد منير تابت وبتنسيق وتيسير من منظمة سند لبناء السلام، للفترة من ١١ - ١٤ ايلول ٢٠١٧ بواقع ورشتين في اليوم الواحد استهدفت خمس مكونات تمثلت بـ( المكون المسيحي ، المكون الشبكي، المكون الايزيدي، المكون التركماني، المكون الكاكائي) وقد شملت هذه الورش حضور عدد من رؤساء الوحدات الادارية ومديري الدوائر الخدمية وشيوخ ووجهاء العشائر  والمواطنين ومنظمات المجتمع المدني وبعض الناشطين.
تهدف هذه الورش الى تشخيص المشاكل والتحديات على مختلف المستويات الخدمية والاقتصادية والاجتماعية والامنية وايجاد الحلول لها وتدوين مقترحات المكونات نفسها بغية بلورة تلك المشاكل والتحديات وتوحيد الرؤى في اطار عام مشترك يضمن عودة النازحين ويحقق التعايش السلمي بين المكونات. 
 وفي السياق ذاته تولى فريق مشترك مكلف من اللجنة التحضيرية زيارة مكونات سهل نينوى ميدانياً في وقت سابق للتعريف باهداف ورش العمل .
يذكر ان اللجنة التحضيرية تضم بعضويتها ممثلين عن الامانة العامة لمجلس الوزراء ولجنة المصالحة الوطنية والبرنامج الانمائي للامم المتحدة UNDP وقيادة العمليات المشتركة، ستتولى التحضير والاعداد للمؤتمر العام لمكونات سهل نينوى بهدف تحقيق التعايش السلمي والتسريع في عودة نازحي السهل الى مناطق سكنهم واعادة الحياة الطبيعية لتلك المناطق والعناية بملف البنى التحتية . ومن المؤمل ان يحظى مؤتمر سهل نينوى باهتمام وحضور حكومي واممي كبيرين .